أحمد علي يسخر من هدافي الدوري ويفضح علاقة حسام حسن بمحمد صلاح

تاريخ النشر: 10/05/2024
78
منذ أسبوعين
أحمد علي

هاجم أحمد علي كامل لاعب الزمالك والإسماعيلي السابق، هدافو الدوري المصري، مشيراً إلى أن اللعب حالياً أصبح سهلاً عما كان سابقاً.

وأعلن أحمد علي اعتزاله كرة القدم نهائيًا العام الماضي، وذلك بعد مسيرة احترافية لعب خلالها بقميص 11 فريقًا مختلفًا.

اقرأ أيضا

دونجا يتعهد بفوز الزمالك بالثلاثية .. ورسالة إلى حسام حسن

حسام حسن يفتح النار على حكم مباراة الزمالك وسموحة.. راجع نفسك

ورد أحمد علي في تصريحات عبر قناة "أون تايم سبورتس" على سؤال من المهاجم الذي يعجبه في الدوري: "الملاحظ أن المهاجمين المتواجدين في الأندية عدد أهدافهم قليل جدًا، الدوري المصري قارب على الانتهاء، وأجد مهاجما أحرز هدفين وثلاثة وأربعة وخاض 20 مباراة".

وأضاف: "اللعب حاليًا أسهل من الأول، زمان مع احترامي "نفس وائل جمعة لسه معلم في قفايا"، كما أن المدافع كان يلعب مان تو مان، اللعب قبل ذلك كان أصعب، وكان يتم تسجيل الهدف بصعوبة، عدد المهاجمين حاليًا أقل، توجد أسماء ولكن مردودهم غير جيد".

ويعتقد أحمد علي، أن حسام حسن المدير الفني الحالي للفراعنة، لا يحب محمد صلاح نجم ليفربول، قائلا: "يجب أن نكون واقعيين ولا نحاول تجميل الصورة، حسام حسن لا يحب محمد صلاح".

وأضاف:" أتمنى نجاح حسام حسن لأنه يعمل كثيرا ويبذل مجهودا كبيرا ولكن يجب أن يقول من حوله الحقيقة كاملة له، ويجب أن ينضم للمنتخب من يستحق ويقدم مستويات طيبة".

وأشار إلى أن حسام حسن وراء رحيله عن الاتحاد السكندري رغم أنه لم يتعامل معه بشكل سيئ، موضحا أنه شعر بالملل من هذه التجربة والضغوط التي تعرض لها.

وأكد أن حسام حسن مثله الأعلى كمهاجم، ولكنه لم يستطع الاستمرار تحت قيادته في زعيم الثغر، رغم أن العميد سبق أن دربه في صفوف الزمالك والإسماعيلي.

وقال أحمد علي: "القرار الذي ندمت عليه هو العودة من السعودية بعد تجربة الإعارة مع الهلال، ولكن الأمر كان خارج إرادتي لأن حسام حسن تولى وقتها قيادة الإسماعيلي ورفض رحيلي نهائيا".

وتابع مهاجم الفريق الأبيض الأسبق: "الهلال فريق عظيم وهو الأفضل بين كل الأندية العربية في التنظيم والعمل ولو عاد بي الزمن لن أترك الهلال مهما حدث".

وعن المقارنة بين نسخة محمود عبد المنعم "كهربا" مع الأهلي والزمالك، قال: "كهربا كان أفضل في الزمالك، ولكن الحياة داخل الأهلي أكثر استقرارا له وهو يشعر بالراحة بشكل أكبر هناك".

وأوضح أن اتهامه بالتفويت للزمالك بعد إضاعته ضربتي جزاء حين كان لاعبا للمقاولون وللبنك الأهلي، كان من جماهير الأهلي ولكنه غير صحيح لأنه كان يسابق الزمن للوصول لنادي المائة.

وأتم قائلا: "كنت على بعد 4 أهداف من دخول نادي المائة، وقررت الاعتزال بسبب سوء معاملة المدربين، ولكنني قد أتراجع حال حصولي على عرض مناسب في الموسم الجديد".