صفقات الأهلي بـ"اتنين ونص" .. لغز الميزانية وسيطرة غرفة الملابس

تاريخ النشر: 01/07/2024
519
منذ 3 أسابيع
رضا سليم

رغم استمرار الموسم المحلي للكرة المصرية، فإن ملف الصفقات الجديدة، لم يعد مغلق داخل قلعة النادي الأهلي وبين جماهيره، التي تطالب بالتدعيم خلال الصيف الحالي.

الأهلي المقبل على الحدث الكبير في 2025 بالمشاركة في كأس العالم للأندية بنظامه الجديد، أصبح مطالبًا بدعم صفوفه بصفقات قادرة على دعم الفريق في تلك البطولة الصعبة.

اقرأ أيضا

الأهلي ضد طلائع الجيش.. التشكيل المتوقع والموعد.. القنوات الناقلة

أول رد من كهربا على قرار استبعاده ومعاقبته في الأهلي..رسالة واضحة

الأهلي لا يدفع أكثر من 2.5 مليون يورو

ومع ارتباط الأهلي بالعديد من الأسماء في الفترة الحالية، تبقى أزمة الميزانية المحدودة للتعاقدات عائقًا أمام الإدارة  للتعاقد مع أسماء كبيرة.

وتؤكد الأنباء الأخيرة أن إدارة الأهلي مستمرة على سياستها في السنوات الأخيرة، وهو وضع حد أقصى لمبلغ التعاقد مع أي لاعب وهو 2.5 مليون يورو.

وكان الأهلي قد تعاقد في الموسم الماضي مع رضا سليم من الجيش الملكي بمبلغ 2 مليون يورو، كما هو الحال في صفقة إمام عاشور من ميتلاند الدنماركي بقيمة تجاوزت هذا السقف المحكم، حيث تعاقد الأحمر مع صانع الألعاب مقابل 2.68 مليون يورو.

الأهلي سابقًا أيضًا تعاقد مع بيرسي تاو بقيمة 1.8 مليون يورو من برايتون الإنجليزي، كما ضم موديست مجانًا من دورتموند.

وحصل الأهلي في الفترة الأخيرة على مزيد من عقود الرعاية والإعلان، كما يتأهب المارد الأحمر للحصول على دعم مالي كبير من فيفا قبل المشاركة في مونديال الأندية، إلا أن إدارة بطل إفريقيا ابعتدت عن فكرة التعاقد مع فاشيون سكالا نجم نادي الفيحاء السعودي بسبب وصول قيمته السوقية إلى 6 ملايين يورو، وهي قيمة منخفضة مقارنة بصفقات الأندية في دوري روشن.

غرفة ملابس الأهلي تتحكم في الميركاتو

وتشكل غرفة ملابس النادي الأهلي عائقًا آخر أمام الإدارة من أجل التعاقد مع صفقات الميركاتو الصيفي بسبب وضع حد أقصى لرواتب الأجانب أمام اللاعبين المحليين.

ويحصل بيرسي تاو على مبلغ مليون و100 دولار كحد أقصى للرواتب للأجانب في الأهلي كما يحصل الظهير الأيسر التونسي علي معلول على راتب مقارب للجنوب إفريقي، كما حددت إدارة المارد الأحمر مبلغ 16 مليون جنيه مصري كحد أقصى للفئة الأولى لرواتب المحليين.

سياسة الأهلي في وضع حد أقصى للرواتب تضع حدًا أمام فتح أي باب للجدل داخل غرفة الملابس في كل مرة تتزايد بها الأنباء عن وصول لاعب صاحب راتب كبير مثل الجزائري بغداد بونجاح أو المغربي عبد الرزاق حمدالله خلال السنوات الماضية، بسبب رغبة اللاعبين في المساواة من حيث الرواتب.

أندية الدوري السعودي تقدم الحل للأهلي

ومع وصول نجوم عالمية في الموسم الماضي إلى دوري روشن السعودي، استطاعت إداراة الأندية مثل الهلال، النصر، الأهلي والاتحاد، في الحفاظ على وحدة الفريق واستقراره رغم وجود لاعبين مثل رونالدو، بروزوفيتش وغيرهم من أصحاب الرواتب الكبيرة مقارنة بالنجوم السعودية المحلية، إلا أن تعزيز قدرات الفريق بأسماء هامة فنيًا لم تخلق حالة من الصراع بين الأجانب وبعضهم أو مع النجوم المحلية.